نموذج دراسة جدوى مطعم وكيفية تحقيق الأرباح منه 2020

دراسة جدوى مطعم

تعتبر دراسة جدوى مطعم واحدة من أهم الدراسات التي تمكنت من جذب عدد هائل من الشباب على مدار السنوات الماضية على مستوى جميع أنحاء العالم، نظرًا إلى رغبة هذه الفئة على وجه التحديد في افتتاح مشروع مطعم ناجح يوفر مصدر دخل بصفة دائمة ومنتظمة، حتى وإن كانت بداية المطعم برأس مال صغير نوعًا ما إلا أن الأرباح سوف تتزايد مع مرور الوقت بدون أدنى شك.

ويجب على كل شاب طموح أن يقوم بإعداد دراسة جدوى مطعم من أجل ضمان زيادة نسبة الأرباح التي ستعود عليه مع مرور الوقت، حيث تضع دراسة الجدوى بشكل عام النقاط فوق الحروف قبل بداية أي مشروع مهما كانت هويته من خلال المساهمة في تعريف صاحب فكرة المشروع بجميع الأساسيات المفروضة عليه والتي يجب توفيرها في كل مرحلة من مراحل تنفيذ المشروع.

وتحتوي دراسة جدوى مطعم على كل التفاصيل اللازمة التي من شأنها أن تضمن لك النجاح بنسبة تصل إلى 100%، وذلك بشرط تنفيذ كل كلمة تم ذكرها في دراسة الجدوى دون أي تقصير على الإطلاق، أما في حالة الاستهانة بهذه الدراسة لن تخسر فقط مشروع المطعم الذي كافحت من أجل أجله لعدة سنوات بل إنك سوف تخسر حتى أموالك بالكامل وربما تصبح من المفلسين.

وحرص موقع موسوعة نبذة في هذا الموضوع على توضيح كل ما يلزم معرفته عن دراسة جدوى مطعم، حتى يكون الشباب ملمًا بكل كبيرة وصغيرة تخص هذه الدراسة وبعد قراءتها جيدًا وبعناية شديدة يصبح في مقدورهم تنفيذ مشروع المطعم والبحث عن الأرباح الطائلة من ورائه دون احتمالية مواجهة أي عقبات بأي حال من الأحوال.

ويجب الإشارة إلى أن مشروع المطعم يحتاج إلى العديد من الموافقات من جانب الدولة التي تتواجد فيها حتى تكون قادرًا على إنشاء المطعم الخاص بك، وتتمثل هذه الموافقات في موافقة وزارة الصحة التابعة لبلدك على افتتاح المطعم بعد معرفة مصادر الطعام ومدى جودته قبل تقديمه إلى الزبائن، إضافة إلى موافقة وزارة العمل من خلال منحك تصريح العمل الذي يحميك من العقوبات القانونية، وأيضًا العديد من المستندات الأخرى المتوفرة بالكامل في دراسة جدوى مطعم.

نموذج دراسة جدوى مطعم 2020

كان لابد أن نستعرض لكم في هذا الموضوع نموذج دراسة جدوى مطعم لأن مشروع المطعم أصبح هو الشغل الشاغل لمعظم الناس في هذه الأيام سواء فئة الشباب أو جميع الفئات الأخرى، نظرًا إلى النجاح الساحق الذي حققه ذلك المشروع في السنوات الماضية في جميع أنحاء العالم، ويكفي الإشارة فقط إلى عدد الزبائن التي باتت تتردد بصفة يومية على المطاعم في ظل كونها طريقة سهلة من أجل تناول الطعام عوضًا عن مشقة إعداده في المنزل.

ويوفر المطعم للزبائن كل شيء من الألف إلى الياء بعكس ما هو عليه الحال إن فكر أحد في إعداد الطعام المنزلي، لذا لن يكون سهلاً افتتاح مشروع المطعم الخاص إلا في حالة حددت جميع متطلبات النجاح التي يبحث عنها الزبائن وكل هذه المتطلبات يتضمنها نموذج دراسة جدوى مطعم بشكل مفصل للغاية.

يذكر أن العديد من الشباب يواجه في بعض الأحيان مشاكل مالية قبل إعداد دراسة جدوى مطعم، بسبب عدم توفر رأس المال الكافي لديهم من أجل تنفيذ ذلك المشروع من كافة جوانبه، ولكن هذه المشاكل لم يعد لها تواجد مع مرور الوقت بعدما ظهرت البنوك على السطح بأفكار جذابة من أجل تقديم يد العون إلى الشباب، من خلال منحهم التمويلات والقروض لتنفيذ المشاريع الخاصة بهم مع سداد هذه التمويلات على عدة سنوات بأقساط شهرية متساوية دون أن تكون قيمتها مرتفعة.

وتتعدد هذه البنوك في كافة أنحاء العالم وخاصة في الوطن العربي على وجه التحديد مثل بنك مصر داخل الدولة المصرية، إضافة إلى مصرف الراجحي في المملكة العربية السعودية، وأيضًا بنك الجزائر داخل دولة الجزائر، مما يمنح فئة الشباب العديد من الحلول التي تشجعهم على إعداد دراسة جدوى مطعم ثم البدء مباشرة في تنفيذ المشروع مع العلم بأن دراسات الجدوى هي الأساس الذي توافق البنوك من خلالها على منح التمويل.

ولا يفكر الشباب بكل تأكيد في افتتاح مطاعم كبيرة منذ البداية، حيث تحتاج هذه المطاعم أموالاً طائلة إضافة إلى أن فئة كبيرة من الناس لا تنجذب نحوها في ظل ارتفاع أسعارها بعكس المطاعم الأخرى العادية وخاصة تلك التي تقدم الوجبات السريعة، وبالتالي يجب عليك أثناء عمل دراسة جدوى مطعم تحديد نوع الطعام الذي سوف يتم تقديمه إلى الزبائن وذلك يعتمد بدرجة كبيرة على الذوق العام للناس بناءً على الدولة التي يتواجد فيها المطعم.

أساسيات نجاح دراسة جدوى مطعم

لا يمكن إعداد دراسة جدوى مطعم ناجحة إلا في حالة الاهتمام بكل التفاصيل الكبيرة والصغيرة التي تضمن نجاح المشروع في نهاية المطاف، وفي مقدمة هذه التفاصيل يأتي موقع المطعم أو مكانه بمعنى أنه يتعين عليك البحث عن أكثر مكان جذاب يمكن فيه افتتاح المطعم الخاص بك، نظرًا لأن جذب الزبائن إلى المطعم يعتمد على الموقع في المقام الأول، لذا من الأفضل أن يكون المطعم داخل إحدى المولات التجارية أو بالقرب منها أو على إحدى جوانب الشوارع الرئيسية التي تكون مزدحمة بصفة دائمة.

ويعتقد الكثير من الشباب أن الاهتمام بموقع المطعم لا يعد أمرًا ضروريًا في كل الأوقات، وخاصة بالنسبة إلى الشباب القادر على الترويج للمطعم الخاص به من خلال حملة دعائية ممولة بالقدر الكافي من المال، ولا يجب أن تقتصر هذه الحملة فقط على اللافتات التجارية في الشوارع والطرق الرئيسية بل لابد أن تشمل أيضًا مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر إضافة إلى انستجرام.

ولن يكون هناك مانع أيضًا إن قرر صاحب المطعم أن يقوم بإنشاء تطبيق خاص يحمل اسم المطعم ويجعل ذلك التطبيق متاحًا للجميع عبر متجر جوجل بلاي، علمًا بأن ذلك التطبيق يتوفر عليه كل المنتجات التي يقدمها المطعم إضافة إلى أسعارها مع إمكانية التعرف على عنوان المطعم بالتفصيل، ولم لا رقم خدمة توصيل الطلبات إلى المنازل في حالة كان المطعم يعتمد على هذه الخدمة منذ نشأته.

ولن تكون دراسة جدوى مطعم لها فائدة على الإطلاق إن لم يقم صاحب المطعم منذ البداية بتحديد الفئات التي يرغب في استهدافها داخل المطعم الخاص به، حيث من الممكن أن يستهدف المطعم فئة العائلات على سبيل المثال، أو ربما فئة الشباب التي تعشق الوجبات السريعة، ولم لا قد يستهدف فئة رجال الأعمال وهنا لابد من الاهتمام بالجو العام للمطعم بناءً على نوع الفئة التي اختارها صاحب المطعم.

ويوجد هناك اعتقاد خاطئ من جانب بعض الأشخاص فيما يتعلق باستهداف جميع الفئات في نفس التوقيت، حيث يرى البعض أن ذلك يعتبر بمثابة العشوائية ولن يضمن لك النجاح في نهاية المطاف، إلا أن الأمر المؤكد أن هذه الفكرة من الوارد أن تنجح بنسبة كبيرة بشرط أن يتم صرف الأموال بكثرة من أجل تخصيص كل زاوية في المطعم لكل فئة من الفئات التي ذكرناها لكم مع ضرورة أن تكون مساحة المطعم كبيرة للغاية حتى تتسع للجميع سويًا.

متطلبات وأدوات مشروع مطعم ناجح

يجب على صاحب المطعم أن يوفر العديد من الأدوات والمعدات التي يحتاجها المطعم الخاص به، وكل هذه المعدات لابد من ذكرها بالتفصيل في دراسة جدوى مطعم حتى يتعرف على التكلفة الشاملة لها إضافة إلى كيفية شراء هذه الأشياء في حالة لم يكن لديه التكلفة كاملة في البداية، وأيضًا المعدات التي يمكن تأجيلها لعدة أشهر بسبب غلاء أسعارها أو حتى التي يمكن تأجيرها من الشركات إلى غاية نجاح المطعم.

ونستعرض لكم الآن جميع الأدوات والمعدات الواجب توفيرها من جانب صاحب المطعم قبل البدء حتى في تنفيذ مشروع المطعم:

  • يجب أولاً توفير ثلاجات حفظ الطعام الكبيرة بشرط أن تكون عالية الجودة والكفاءة، حتى يتم فيها حفظ الطعام لفترات طويلة وخاصة بالنسبة إلى الأطعمة التي تمتد فترة الصلاحية الخاصة بها لعدة أشهر.
  • لابد من توفير عدة أفران أو حتى فرن واحد بحسب حجم المطعم الخاص بك، ولكن بشرط أن يكون ذلك الفرن حديث ويتمتع بالنظافة وليس مثل الأفران التي نشاهدها في بعض المطاعم الصغيرة.
  • يجب شراء جميع أواني طهي الطعام بشرط أن تكون الخامة الخاصة بها جيدة للغاية، حتى تقاوم الصدأ وبالتالي يمكن غسلها بعناية واستعمالها مرة أخرى دون الحاجة إلى شراء أواني جديدة غيرها.
  • لابد أن يقوم صاحب المطعم بشراء الطاولات الكبيرة التي يتم وضعها داخل المطبخ الخاص بالمطعم، ويتم استعمال هذه الطاولات في حالة تقطيع اللحوم أو الأسماك أو حتى الدجاج إضافة إلى الخضروات.
  • يجب القيام أيضًا بشراء عدد كبير من الطاولات إضافة إلى المقاعد المريحة التي سوف يجلس عليها الزبائن من أجل تناول الطعام، علمًا بأن عددها لا يتم تحديده إلا بناءً على مساحة المطعم فقط لا غير، حيث يجب ترك مسافة كافية بين كل طاولة وأخرى حتى لا يشعر الزبائن بالضيق من المطعم.
  • لابد من شراء جهاز تكييف مركزي لكي يتم وضعه داخل المطعم ويوفر لكافة الزبائن جوًا مميزًا من أجل تناول الطعام وخاصة في فصل الصيف الذي تكون فيه الأجواء حارة للغاية.

ولا يقتصر الأمر فقط على المعدات والأدوات التي يجب توفيرها من جانب صاحب المطعم، بل إن دراسة جدوى مطعم لابد أن تشمل أيضًا العاملين داخل المطعم الذين سوف يعملون بأقصى جهد من أجل تقديم الخدمات إلى الزبائن، حيث لا يمكن لأي مطعم مهما كان حجمه ضمان النجاح بدون العمالة المهرة بداخل ذلك المطعم مع الوضع في الاعتبار أن عدد العمال يختلف من مطعم إلى آخر ويتم تحديد ذلك بناءً على حجم المطعم ومساحته.

ومن الضروري التأكيد على أن معظم المطاعم بشكل عام تحتاج إلى طاهي محترف أو اثنين إن تطلب الأمر، إضافة إلى شخص مختص بعملية تحضير المخبوزات والفطائر، وشخص آخر مختص بعملية تحضير المشروبات الساخنة والباردة، وحوالي أربعة أشخاص آخرين من أجل تقديم الطعام إلى الزبائن إضافة إلى تحصيل الأموال منهم قبل المغادرة، وعامل نظافة للمطعم بشكل عام إضافة إلى عامل آخر لغسل الأواني والأطباق، وأخيرًا فرد أمن على باب المطعم.

ويجب الوضع في الاعتبار أن تحديد عدد العمالة في كل مطعم يتم تحديده بناءً على حجم ومساحة المطعم، علمًا بأن كل عامل منهم سوف يحصل على راتب شهري ثابت بعيدًا عن أرباح المطعم أو حتى خسائره وكل ذلك لابد من ذكره في دراسة جدوى مطعم بالتفصيل.

مواضيع تتعلق بـ : نموذج دراسة جدوى مطعم وكيفية تحقيق الأرباح منه 2020:

أراء الزوار

    اترك تعليق

    أعلى