كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي

كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي

كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي بطريقة سهلة بالنسبة للجميع سوف نتعرف عليها في هذا المقال عبر موقعنا نبذة ، كما سنتعرف على المزيد من المعلومات حول جهاز قياس ضغط الدم الزئبقي الجهاز الشهير، ويستخدم هذا الجهاز في قيام ضغط الدم بشكل أفضل كثيراً من الجهاز الإلكتروني، ويقدم نتائج دقيقة بشكل أكبر من الجهاز الإلكتروني، والذي تحتوي نتائجه في بعض الأحيان على نسبة قليلة من الخطأ، ويفضل قبل البدء قياس ضغط الدم عدم تناول الطعام والشراب قبلها بنصف ساعة على الأقل، بجانب تجنب ممارسة النشاطات المجهدة والابتعاد كل البعد عن التوتر وعن الانفعال النفسي، والمداومة على قياس ضغط الدم في نفس الموعد كل يوم، وهو ما يجعل النتائج أكثر دقة.

كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي

قبل اتباع طريقة قياس الضغط بالجهاز الزئبقي هناك بعض الأمور التي يجب فعلها ومنها اتخاذ الوضعية المناسبة من أجل ذلك، وكما قال العديد من الأطباء المختصين فإن أفضل وضعية هي وضعية الجلوس على أن يتم مد الساقين دون تقاطع بهما، بجانب ملامسة القدمين إلى الأرض، ويفضل أن تكون هذه الوضعية قبل خمس دقائق على الأقل قبل قياس ضغط الدم ، ولابد من تجنب قياس الضغط في وضعية الوقوف أو الاستلقاء، وأن يمتنع الشخص عن التحدث أثناء قياس الضغط ، حيث يتم الكشف عن الذراع الذي يتم أخذ منها معلومات ضغط الدم ومد هذه اليد على طاولة عالية حتى يكون الذراع موازي بشكل كامل إلى مستوى القلب، ويمكن للمختص الاستعانة بوسادة عالية.

طريقة تحضير جهاز قياس ضغط الدم

  1. النفخ في الشريط الذي يتم لفه حول الذراع لقياس ضغط الدم، وإن لم يتمكن المختص من ذلك يقوم بإطفاء الجهاز والضغط على زر إعادة الضبط من أجل الوصول إلى درجة النفخ المناسبة.
  2. إحكام لف الشريط بشكل جيد حول مكان وجود الشريان في الذراع، كما يكون الشريط إلى الأعلى من نقرة الذراع بأربعة أصابع.
  3. وأخيراً يتم تثبيت السماعة في مكان وجود الشريان الموضح في السابق.

بدء قياس ضغط الدم

  • يستمر المختص في نفخ الشريط من خلال الضغط المتكرر على الجهاز الموصول به، ويساعد هذا على إحداث ضغط الشريان أكبر من ضغط القلب، وهو ما يُسبب توقف الشريان عن ضخ الدم بشكل مؤقت.
  • يتم مراقبة الساعة المرافقة إلى جهاز ضغط الدم حتى الوصول إلى قراءة 140 أو 150، على أن يتم سماع ضخ الدم في الشريان في هذا الوقت.
  • يتم تخفيف الضغط الحاصل على الشريان من خلال تفريغ الهواء من الشريط الموجود مع جهاز القياس بشكل تدريجي، قبل الانتظار من أجل سماع الضخة الأولى من ضخات الدم عبر الشريان، والتي سوف يتم تسجيلها بالفعل على القراءة الظاهرة في الجهاز وعلى الساعة، وليكن مثلاً هذه الضخة سوف تشير إلى 120.
  • نتابع تفريغ الشريط من الهواء بشكل كامل ومراقبة القراءة المرافقة للضخة الأخيرة، والتي تمثل قراء الضغط الانبساطي مثل أن تكون القراءة 80.
  • أخيراً يتم مقارنة النتيجة التي يحصل عليها المختص مع المعدل الطبيعي لضغط الدم ، وبالتالي سوف يعرف هل ضغط الدم طبيعي أم ننخفض أو مرتفع وهكذا بتلك الطريقة وهذا الشكل يتم توضيح كل شيء..

كما تعرفنا في المقال التالي على كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي ، يمكنكم التعرف على المزيد من المعلومات المهمة حول ضغط الدم من خلال موقعنا نبذة.

تابعمعنى جدب في اللغة العربية

مواضيع تتعلق بـ : كيفية قياس الضغط بالجهاز الزئبقي:

أراء الزوار

    اترك تعليق

    أعلى