مطوية عن الفضاء

مطوية عن الفضاء

مطوية عن الفضاء سوف نتعرف بها على العديد من المعلومات المهمة جداً، ويُعد الفضاء الخارجي هو منطقة تقع على بعد 100 كيلو متر فوق كوكب الأرض، وتتميز بأنها فارغة ولا تحمل الهواء بالكمية المعروفة من أجل التنفس أو من أجل انتشار الضوء بها، كما أنها فارغة على المستوى الهوائي ولا ينتقل بها الصوت، وهذا لأن الجزئيات ليست قريبة فيها بالشكل الكافي لكي تنقل الصوت من مكان إلى آخر، مع العلم أن الفضاء يوجد به غاز ويوجد به غبار ومواد أخرى، والتي تطفو في هذه المناطق الفارغة من الكون، بينما المناطق المزدحمة في الفضاء تحتوي على المجرات والكواكب والنجوم.

مطوية عن الفضاء

إن تحدثنا عن الفضاء بشكل كامل فلن يكفينا مطوية عن الفضاء أو اثنين أو صفحات كثيرة من أجل وصف هذا المكان، فلا يقدر أحد على وصف ما خلق الله سبحانه وتعالى فهو أعلم بكل شيء، لكن حين الحديث عن بعض الأمور المهمة فإن الفضاء يوجد بها طاقة كبيرة جداً، ورغم أن هناك مساحات كبيرة فارغة بين النجوم والكواكب والأقمار وهذه المساحات باردة ومظلمة، إلا أن الفضاء يوجد به طاقة كهرومغناطيسية، وهي الطاقة التي تنتج لكل النجوم الطاقة اللازمة وترسلها لهم، وفي هذا الوقت يتم عكس الطاقة من النجوم والكواكب والأقمار مما يجعل هناك نور في وسط الظلام، ويمكن أن تطلق هذه الأجسام الطاقة عن طريق الحرارة مثل البراكين وغيرها.

وهناك الكثير من المعلومات المهمة التي لا يعرفها الناس عن الفضاء والتي نوضحها لكم في مطوية عن الفضاء وهي كل من:

  • الالتحام: في الفضاء إن حدث تلامس بين قطعتين معدنيتين فإن كل منهما سوف تذوب مع الأخرى ويصبحان قطعة واحدة في هذا الوقت، وهو ما يُسمى باسم الالتحام البارد أو التحام التلامس ، وهذا لا يحدث على الأرض بالطبع، لأن الأتموسفير على الأرض تضع طبقة من المواد المؤكسدة على السطح، وهو ما يمنع هذا من الحدوث، ورغم أن هذه تبدو مشكلة كبيرة للأقمار الصناعية ومحطات الفضاء، لكنهم في الأساس يأتون من الأرض لهذا لديهم المواد.
  • كواكب النظام الشمسي: البعض من الناس يعتقد أنه يعرف كل الكواكب التي توجد في النظام الشمسي لكنه خاطئ بشأن هذا، فإن الكواكب المعروفة والتي تعلمنا حولها هي: عطارد، الزهرة، الأرض، المريخ، المشترى، زحل، أورانوس، نبتون، بجانب بلوتو الذي بعد عام 2006 لم يعد مُصنف من ضمن الكواكب الكبرى، بل أصبح من الكواكب القزمة أو الكواكب الصغيرة.
  • الثقب الأسود: في السنوات الأخيرة تحدث الملايين من الناس عن ما يسمى الثقب الاسود في الفضاء وكيف أنه سوف يصيب الأرض في وقت قريب وسوف ينتهي العالم، ويوجد بالفعل هذا الثقب في الفضاء من ملايين السنين، فهو ليس غريب بالطبع فقد تم عرضه في العديد من أفلام الخيال العلمي، لكنه بشكل بسيط لا فرق بين وبين النجم والكوكب من حيث الشكل، وهو خطير على من يتواجد في الفضاء وليس من يتواجد في الأرض.
  • وقد تم إجراء دراسات حول هذه الثقوب السوداء واتضح أنها تتشكل من انهيار النجوم، ورغم العديد من الدراسات التي حاولت معرفة ما يوجد بداخل الثقوب لكنهم فشلوا في ذلك، فلا يوجد شيء يمر ويخرج من هذا المكان حتى الضوء، ولا تزال الأبحاث مستمرة حتى الوقت الحالي.

تعرفنا في المقال التالي عبر موقعنا نبذة على معلومات مهمة في مطوية عن الفضاء ، ويمكنكم التعرف على المزيد من المعلومات من خلال زيارة موقعنا.

تابعمعنى اسم يامن

مواضيع تتعلق بـ : مطوية عن الفضاء:

أراء الزوار

    اترك تعليق

    أعلى